ارجع يا زمانمثبتة
أخر الأخبار

سر غيرة أم كلثوم من وردة الجزائرية.. بليغ حمدي كان السبب

الموسيقار فاروق سلامة يكشف أسرار شخصية أم كلثوم

تظل أم كلثوم أيقونة، لا تزال حتى الآن الهرم الشامخ الذي لم يصل أحد أي كانت موهبته إلى قمته، وتظل سيرتها الذاتية محل جدل وإثارة حتى هذه اللحظة. 

وداخل دفاتر الست الكثير من الحكايات والمحطات، أبرزها حكايتها مع الموسيقار بليغ حمدي. 

أم كلثوم وبليغ حمدي.. اكتشفته أم أعاد هو اكتشافها؟

الموسيقار فاروق سلامة وهو أحد الذين عزفوا وراء سيدة الغناء كشف في شهادته، أن أم كلثوم قبل بليغ حمدي كانت شيئا، وبعده صارت شيئا آخر. 

Advertisements

كان بليغ حمدي عندما تعرف على الست ما زال شابا يافعا.

بينما الست على القمة، تتعامل مع شعراء وملحنين كبار وعظماء مثل رياض السنباطي ومحمد عبد الوهاب والشيخ زكريا.

وتغني لأهم الشعراء بدءا منأحمد رامي وانتهاء ببيرم التونسي، هذا بالإضافة لشعراء القصيدة مثل أحمد شوقي وحافظ إبراهيم. 

لكن جاء بليغ في فترة الستينيات ليحدث طفرة وثورة في عالم الموسيقى وبالتحديد عالم سيدة الغناء العربي، فأحبته واحتوته وقدم معها أهم الأعمال. 

كانت أهم هذه الأعمال: “حب إيه”، “ظلمنا الحب”، “أنساك”، “سيرة الحب”، “بعيد عنك”، “فات الميعاد”، “ألف ليلة وليلة”، وغيرها من الأعمال المتميزة. 

"<yoastmark

غيرة أم كلثوم من وردة الجزائرية

ظهرت وردة الجزائرية في حياة بليغ حمدي، أعطى لها كل اهتمامه، وعن ذلك يقول فاروق سلامة: “الست حست أنه مبقاش يديها شغل كويس، لأنه كان مهتم في الوقت ده بوردة”. 

وأضاف في حديثه لـ”أفيش”: “رأت أن أعماله لم تعد بنفس مستوى “سيرة الحب” أو “فات الميعاد”، وأنه يعطي الأفضل لوردة”. 

وأشار إلى أنه كان شاهدا على ضيقها من هذا التعاون، وأنها قالت له: “مالك يا حج بليغ.. سقيت الورد كويس النهارده؟”. 

وأوضح: “فهم بليغ ما قالته الست فضحك وقال لها: قصدك وردة؟.. يا ست.. إذا كانت هي وردة.. فأنتِ البستان كله”. 

وقال سلامة: “بليغ كان يأخذ في اللحن الواحد 5 آلاف جنيه”. 

اقرأ المزيد اتهام بالقتل والدعارة ومكالمة من مبارك أنقذت حياته.. أسرار في حياة بليغ حمدي

هل كانت الست بخيلة؟

أحب فاروق سلامة الست وقال إنها كانت كريمة على أعضاء فرقتها، إلا أنه عتب عليها أنها لم تقم بالتأمين على الفرقة من أجل المعاش ومن أجل أسرهم. 

وأضاف: “كنت أتمنى من الست أن تنظر إلى هذا الأمر لأن كثيرين من أعضاء فرقتها بعد وفاتها، تدمرت حياتهم بعدها”. 

Advertisements
Facebook Comments

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى