أفيش

الفن بطريقتنا

أحمد زاهر.. البرنس الحقيقي في مسلسل محمد رمضان

أبريل 29, 2020 6:38 م -- بورتفوليو

كانت أول مشاهدة ومعرفتنا بملامح أحمد زاهر ، في مسلسل “الرجل الآخر” مع نور الشريف، لكن مشواره الفني كان بدأ قبل ذلك بفترة قليلة في “ذئاب الجبل”.

هذا يعني أنك أمام فنان يحتفظ بشبابه، متمرس في التلفزيون والدراما، وهو يعتبر من الجيل القديم الذي قدم كل شكل ولون وعاصر الفترة الذهبية للتلفزيون، وبالتالي عندما يعود ويمثل الآن دور “فتحي البرنس”، بتركيباته المختلفة، فهو من المؤكد بخبرته الطويلة سيقدمه بشكل متمكن بأقل مجهود، وبمهارة واحترافية شديدة.

أحمد زاهر، ابن المعهد العالي للفنون المسرحية، وطالما هو خريج هذا المكان، فهو لا شك ممثل قدير، دارس وفاهم وشرب التمثيل على أصوله، بأشكاله المختلفة والمتنوعة، فالذين يمرون على هذا المعهد، يؤدون أصعب الأدوار والشخصيات الدرامية ويقدمون أعقد الروايات العالمية خلال دراستهم.

 ولا يمكن أن تجد لديهم مشكلات أو أزمات في التعبير أو النطق، مثلما نرى مع كثيرين من النجوم الشباب الحاليين الذين لا نفهم ماذا يقولون، ولا يعرفون الفرق بين التاء والطاء والذال والزاي، وغير ذلك.

 

أحمد زاهر .. أبو البنات فنان صاحب مشوار كبير

لدى أحمد زاهر شخصية مميزة في التمثيل، قدم الدراما والكوميدي، وأظهر لنا وجهه الشرير، في كل حالاته كان جميلا وخفيفا، حتى عندما زاد وزنه بسبب إصابته في الغدة الدرقية، قاوم نفسه والمرض، ولم يؤثر ذلك على مشواره، بل خرج من المرض بشكل متنوع وهيئة مختلفة.

يحكي زاهر: “فجأة لقيت نفسي بتخن، كل ما أروح أوزن ألاقي نفسي بزيد 4 كيلو، ثم 8 كيلو، بقى وزني من 85 كيلو، وصل 185 كيلو”، يتابع: “كنت خلاص هموت، روحت للدكتور ومش فاهم فيه إيه، قاللي إزاي إنت عايش، كنت على وشك الموت”.

أحمد زاهر في فترة مرضه
أحمد زاهر في فترة مرضه

وأحمد زاهر هو أب لأربع بنات، ملك وليلى ومنى الصغيرة التي تبلغ من العمر الآن 7 سنوات وآخر العنقود نور.

ملك وليلى قامتا بالتمثيل لأول مرة في فيلم “كابتن هيما” مع تامر حسني، وقتها لم يرغب “زاهر” في اتجاه البنات للتمثيل، وقال: “تامر صديقي شافهم، قاللي يمثلوا، قلت مفيش مشكلة عيال صغيرة يمثلوا مع عمهم تامر، لقيت الموضوع بيكبر معاهم، لكن دلوقت منعت ليلى، أما ملك مكبرة للموضوع”.

وتابع: “ليلى بتقول إني مانعها قصد، بس أنا خايف على مصلحتها وبقولها لما تكبري أكتر، بحيث الناس تنساها وهي طفلة، لأن أطفال كانوا نجوم جدا في طفولتهم لكن لما كبروا محدش اقتنع بيهم”.

ويتمتع زاهر بشخصية تلقائية وبسيطة ومحترمة، يقول: “بدي مصروف 20 جنيه وزودته شوية للبنات بعد ما قالولي الدولار غلي يا بابا”.

البرنس الحقيقي في مسلسل محمد رمضان

لفت أحمد زاهر أنظار الجمهور إليه بشخصية “فتحي البرنس”، خاصة في تحولاته من أدائه مع إخوته وعائلته، وأدائه مع زوجته التي تقوم بدورها الفنانة روجينا، ذلك الزوج الشرير، العقيم، متزوج من امرأتين، الأولى طبيبة صيدلانية، والثانية تاجرة مخدرات وبلطجية.

يمسك زاهر بتفاصيل الشخصية وتركيباتها، درجة إقناع عالية بشره، وفي نفس الوقت تشعر بمنطقية شديدة في خوفه من زوجته الثانية وتحوله معها، ليكشف في النهاية عن هذا التركيب الذي يريد تصويره محمد سامي، عن هؤلاء الرجال وحقيقتهم التي تختبئ وراء نفوس هشة، وربما تلك الهشاشة تأتي من منطلق إحساسه بأنه ناقص، لأنه لا ينجب.

لعب أحمد زاهر هذه الشخصية التي تعتبر من أجمل الشخصيات التي قدمها، ورغم أنه قدم قبل ذلك أدوارا أكثر من رائعة ولن ينساها الجمهور له في الدراما، لكن هذا الدور بتركيبته النفسية وإبداعه فيه، من المؤكد سيضعه في مكانة أخرى لدى الجمهور بدءا من اليوم.

اقرأ أيضًا:

حرب محمد رمضان ونجل عادل إمام.. والزعيم: رمضان من بيئة واطية

شاهد: اعتراف الممثلين بعلمهم بمقالب رامز جلال.. من الآخر

Facebook Comments