أفيش

الفن بطريقتنا

رجاء الجداوي المخلصة لزوجها إلى الأبد.. بعد وفاته قالت: “هفضل حطاه فوق راسي”

يوليو 5, 2020 5:32 م -- تريندي

رجاء الجداوي من أرقى الممثلات في الوسط الفني، كانت سيدة رائعة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، هي من الممثلات التي ربما تنظر إليها كفنانة عابرة، لكن في الحقيقة احترامها ورقيها وروحها الطيبة من الأشياء التي تجعلنا ننظر لها بشكل مختلف.

هذا الكلام الذي نقوله، ليس لمجرد أنها ماتت، بالنسبة لنا، الموت لا يضفي أي جديد على صاحبه، لكن في هذه المناسبة نريد أن نقول شيئا ربما نادرا عن هذه السيدة الرائعة وهي رجاء الجداوي التي رحلت عن عالمنا اليوم بعد صراع مع فيروس كورونا عن عمر ناهز 86 عاما، وهذا هو عمرها الحقيقي على عكس ما تم تداوله على ويكبيديا والمواقع الإخبارية، فهي من مواليد شهر سبتمبر 1934.

رجاء الجداوي أحبت زوجها حسن مختار في 6 أيام

عرفت رجاء زوجها حسن محتار لأول مرة في السودان، خلال بطولة الأمم الإفريقية بالخرطوم، وفي هذا التوقيت كانت رجاء بالفعل هناك مع خالتها تحية كاريوكا لتقديم عرض مسرحي، وتقابلا لأول مرة وشاهدها حسن بمكياج الشخصية التي كانت تلعبها.

اقرأ المزيد أميرة ابنة رجاء الجداوي قبل انهيارها: بشكر الممرضة اللي غسلت أمي بدون خوف

لكن في اليوم التالي شاهدها بدون مكياج  بشكلها الطبيعي، فقال لها: “على فكرة كده شكلك عِدل، انتي كنتي عاملة زي البليشاتو امبارح”، وتقول رجاء الجداوي: “الحقيقة فاجئني بكلامه، ده أول مرة يتكلم معايا ويقولي كده، فقلتله: هو أنت لطيف كده على طول ولا ايه؟”.

من هنا بدأت الحكاية، وخلال عودتنا بالطيارة طلب مني الزواج: “مكناش نعرف بعض كفاية، طلبني في طيارة فوق السحاب، ولحد ما جيه المأذون، أنا مكنتش مصدقة وحاسة إني تورطت لأني اتسرعت”.

وأضافت الراحلة: “قلتله: أنا خايفة يا حسن بلاش نتجوز نستني شوية نعرف بعض أكتر، فقاللي أنا عرفتك خلاص”.

كانت تكبره بثلاثة أعوام وأمها قالت لها: “هو ده اللى هطمن عليكي معاه”

تقول الراحلة في لقاء تلفزيوني لها: “كان عندي 27 سنة وأمي عاوزة تجوزني بأي طريقة، ولما جيه يتقدملي كنت بطفشه، كان أصغر مني بـ3 سنين، قلتله ياعم أنا عاوز اتجوز واحد كبير في السن يموت وأوروثه ابعد عني بقى يلا”.

وأضافت: “لما أمي شافته طلعت عرفاه، وكانت متابعة كورة، وقالتلي هو ده اللى هيتجوزك هطمن عليكي معاه”.

قبلة حب من حسن مختار لزوجته

شاهد ربنا يديكي الصحة.. رسالة مؤثرة من «السيسي» لـ رجاء الجداوي تسببت في بكائها

وأكدت رجاء أن زوجها حسن مختار هو أفضل رجل رأته بعينيها في الحياة، قائلة: “كان راجل نضيف بجد، ودوغري وداخل من الباب مظبوط لا بتاع غراميات ولا بتاع، انا حبيته العمر كله، وهفضل أحبه العمر كله لحد ما أموت، هفضل حطاه فوق راسي، أنا تزوجته 46 سنة، لكن أنا أحب أقول إني تزوجته العمر كله”.

 

 

Facebook Comments

One thought on “رجاء الجداوي المخلصة لزوجها إلى الأبد.. بعد وفاته قالت: “هفضل حطاه فوق راسي”

Comments are closed.