أفيش

الفن بطريقتنا

الجمهور يعاير عمرو أديب بدموعه على رجاء الجداوي بدلًا من التعاطف معه.. اعرف السبب

يوليو 6, 2020 11:21 ص -- تريندي

ظهر الإعلامي عمرو أديب أمس في حالة لا يرثى لها من الحزن العميق بسبب نبأ وفاة صديقته الفنانة رجاء الجداوي في عمر الـ 86 متأثرة بفيروس كورونا.

ورغم محاولته تمالك نفسه أمام الكاميرا، إلا أنه كان يبكي بين الحين والآخر فراق زميلة العمل لمدة أكثر من 15 سنة، راويًا تجربته خلال فترة مرضها، ومبديًا ندمه على تجاهل اتصالاتها أحيانًا، وعدم التقاط الصور التذكارية معها قبل وفاتها لأنه “مش غاوي تصوير ولا موبايل” حسبما صرح.

محمد علي خير يحرج عمرو أديب

وبدلًا من التعاطف معه، وجدنا أديب يتعرض لحملة هجوم على دموعه، بدت غير مبررة في البداية، إلى أن فسرها الإعلامي محمد علي خير، بمنشور عيّره فيه على أنه لم يفعل المثل وقت وفاة عزت أبو عوف.

محمد علي خير يحرج عمرو أديب

وتعود الحكاية لعام مضى، وبالتحديد في 1 يوليو من عام 2019 عقب وفاة الفنان الكبير عزت أبو عوف، الذي شارك عمرو أديب الظهور لمدة 5 أعوام في برنامج توك شو على شبكة قنوات الأوربيت.

وقتها خرج أديب في مقدمة من 10 دقائق ينعي صديق الرحلة والعمل، ولكن في نهاية الحلقة باستضافة مطعم بلبع للمشويات، وضعف أديب أمام الطعام، وإلقاءه بعض المزاح في ليلة وفاة صديقه، هو ما سبب له هجوم ضارِ من البعض متهمين إياه بالتناقض.

وفي الحلقة ذاتها ظهرت رجاء الجداوي مع أديب، ونعت زميلها بأنبل الكلمات

وما تسبب في حدة الانتقاد اللاذع لعمرو أديب وقتها، أن الراحل عزت أبو عوف، كان يكن له أطيب المشاعر حتى آخر أيامه، ويعتز بفترة عملهما سويًا إلى أقصى درجة

اقرأ أيضًا:

عمرو أديب لـ رجاء الجداوي باكيًا: آسف إني ماكنتش برد على مكالماتك

اشترك بقناتنا على اليوتيوب: من هنا

Facebook Comments