ارجع يا زمانمثبتة

النساء في حياة كمال الشناوي.. بكى تحت أقدام ناهد شريف ورفض صباح

أحب شادية وتزوج من شقيقتها .. ووقع في غرام راقصة بسبب «ثقافتها»

من منا لا يرغب في الاستماع إلى قصص النساء في حياة كمال الشناوي ؛ دنجوان الشاشة الذي عشقته الفتيات حد الجنون، ورغبن في الزواج منه.

النساء في حياة كمال الشناوي

كمال الشناوي على المستوى الفني، ليس في حاجة إلى الحديث عنه، فكان فنانًا بارعًا، لمع في شبابه وأثقل موهبته بوضوح بعد أن تخطى مرحلة الشباب، على عكس هؤلاء الذين يفقدوا بريقهم بعد سنوات الشباب، فكان نجًما لامعًا في سماء الفن حتى رحل.

وتزوج الفنان الراحل كمال الشناوي من 5 نساء، وكان هناك قصص الحب التي لم تكتمل، لعل أغرب تلك الزيجات هي زيجته الرابعة من فنانة مشهورة.

Advertisements

ويستعرض “أفيش” في السطور التالية النساء في حياة كمال الشناوي وأبرز زيجاته وكواليس أهم الزيجات في حياته.

النساء في حياة كمال الشناوي
النساء في حياة كمال الشناوي

عفاف شاكر شقيقة شادية.. أحب شادية وتزوج شقيقتها

أغرم الفنان كمال الشناوي للمرة الأولى بالفنانة عفاف شاكر وهي شقيقة شادية.

وكان حينها تنتشر شائعات حول علاقة غرامية تجمع بين الشناوي وشادية، إلا أنه صدم الجميع بزواجه من شقيقتها.

وبدأت علاقتهما في كواليس فيلم “غني حرب” حيث شارك عفاف البطولة مع الفنان كمال الشناوي.

وانتهت هذه العلاقة بالزواج الذي لم يستمر سوى 3 سنوات فقط؛ بسبب غيرتها الشديدة من شقيقتها شادية

فكانت شادية تعمل مع كمال في إحدى الأفلام، وعندما شعرت بغيرة شقيقتها توقفت عن التعاون معه مرة ثانية.

وقال كمال الشناوي عن علاقته بشادية في إحدى اللقاءات:«كنا لايقين على بعض وكانت مساحة التفاهم بيننا كبيرة وقد ظلت شادية هي الأقرب إلى قلبي ونفسي وكانت رفيقة كفاح وفنانة رائعة وقامت شادية بدعوتى لقضاء يوم بصحبتها في الأسكندرية ولكنني اصطحبت سيدة شقراء برفقتى حتى ينتهي أي أمل بالارتباط بيننا بسبب اننى كنت متزوج من اختها».

اقرأ أيضا : الرجال في حياة شويكار .. ترملت في الـ 18 وضربت المهندس بسبب علاقتها بمحمد خيري

النساء في حياة كمال الشناوي
النساء في حياة كمال الشناوي

الراقصة هاجر حمدي

ووقع بعد ذلك كمال الشناوي الذي كان معروف عنه أنه يتمتع بالتفكير الغربي المرن، في غرام الراقصة الجميلة هاجر حمدي

عرفت هاجر حمدي بشدة جمالها ورقتها، فضلًا عن أنها كانت مثقفة بشكل استطاع أن يجذب الشناوي لها.

 ونشأت بينهما قصة حب في كواليس فيلم “حمامة السلام”، انتهت بالزواج، وطلب منها “الشناوي” اعتزال الفن، واستمر زواجهما عدة سنوات.

النساء في حياة كمال الشناوي
النساء في حياة كمال الشناوي

زيزى الديجوي خالة ماجدة الخطيب

كذلك تزوج من زيزي الدجوي وهي والدة ابنه “علاء”، والتي كانت من عائلة فنية، فخالها هو الفنان الكبير زكي رستم، وابنة شقيقتها هي الفنانة ماجدة الخطيب، كما أنها جدة الفنان الشاب عمر الشناوي.

رفض الفنان زكي رستم زواج زيزي من كمال الشناوي، ووصفه بالأراجوز، لكنه استسلم أمام رغبتها الشديدة في الزواج منه.

ولكن كانت حياة الشناوي مليئة بالمغامرات النسائية، ويبدو أنه وقع في حب أخر أثناء فترة زواجه من زيزي.

ولم تعد زيزي تحتمل هذا الأمر، فباتت لا ترغب في الاستمرار معه في هذه الحياة.

خاصة بعد أن تخرج ابنهما علاء في الجامعة وأصبح مهندسا معماريا، فضلا عن كونه فنانا تشكيليا، في حين انتهى شقيقه الأكبر محمد من دراسة السينما.

لذلك طلبت الانفصال، الذي حدث في هدوء تام.

اقرأ أيضا: أسرار برلنتي عبد الحميد .. نجمة الأغراء التي تحولت حياتها إلى مأساة بسبب رجال الدولة

ناهد شريف عرضت عليه الزواج

وكانت الزيجة الثالثة من الفنانة الجميلة ناهد شريف، والتي وقعت في غرام الشناوي من أول مشهد جمع بينهما في أحد الأفلام.

وعرضت الفنانة ناهد شريف على كمال الشناوي الزواج، لكنه حينها كان متزوجًا بالفعل؛ لذلك تردد.

وبعد مرور فترة، وقع كمال الشناوي في غرام ناهد، ووافق على الزيجة ولكن بشرط أن تكون في السر وبعقد زواج عرفي، وهي وافقت بالفعل.

عاشت معه 6 سنوات من الحب والسعادة، لكن سعادتها لم تدم بسبب شعورها بأنها مجرد نصف زوجة، وطلبت الطلاق.

لكن هذه المرة، الطلاق كان علنيًا ونشر في الصفحة الأولى من عدد جريدة الأهرام.

وبعد سنوات اكتشفت إصابتها بالسرطان، ولم تجد سوى كمال الشناوي لتطلب منه المساعدة لإجراء عملية لإزالة الورم.

وساعدها بالفعل كمال، وظل بجانبها، وقيل أنه جلس تحت قدميها وبكى بعد أن شاهدها في أواخر أيامها تعاني بشدة.

أخر زيجاته.. عفاف نصري

وكانت الزيجة الخامسة غير معروفة بالشكل الكافي؛ لكنها كانت من سيدة لبنانية تدعى عفاف نصري.

واستمرت هذه الزيجة حتى وفاته في عام 2011.

كمال الشناوي وصباح 

وكانت صباح كشفت  عن حبها للفنان كمال الشناوي، وأوضحت أنها رغبت جدًا في أن تتزوج منه.

وقالت في لقاء تلفزيوني: “كمال الشناوي فنان ناجح منذ شبابه لكنه بعدما تقدم بالعمر أصبح أنجح بكثير، وأنا أحبه منذ عرفته وهو نفسه لا يعلم مقدار الحب الذي أحبه له، وكنت في سري أقول ياريت يحدث بيننا أرتباط وأن يصبح كمال الشناوى زوجي، وكنت أرى أنه من أكثر الأشخاص في الوسط الفني وخارجه يليق لي وأن زواجنا سيكون ناجح ولم أخبره بمشاعري تلك، وحينما قررت أن أصارحه، اكتشفت انه خاطب بنت صبية جميلة، ورغم تقدم كلانا في السن؛ إلا أن حبي له لم يتغير وربما هذه المرة الأولى التي أصرح فيها بحقيقة مشاعري تجاه كمال الشناوي، نعم كمال الشناوي حب عمري الذي لم ولن يكتمل”.

ومن جانبه كشف الشناوي في مذكراته، أنه رفض الزواج منها بسبب أوامر سياسية.

وأضاف:  «صباح كانت تغني لأهل السياسة في لبنان، وفي وقت من الأوقات كانت تخشى النزول إلى مصر، وطلب منه ساسة لبنانيون أن يتزوجها، وهو ما رفضه لأنه كان في ذاك الوقت متزوجا، وأنه رفض الزواج منها بأوامر سياسية لأن ذلك غير مقبول بالنسبة له».

اقرأ أيضا :علوية جميل.. كانت ترعب «المليجي» ورمت يمين الطلاق على ضرتها

Advertisements
Facebook Comments

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى